تعلم لتبدع
مرحباً بكم
لقد ازددنا شرفا بقدومكم
أ/ مدحت جمال

تعلم لتبدع

تعلم لتبدع
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
» الحروف التي تلفظ ولا تكتب
الثلاثاء 04 فبراير 2014, 3:22 pm من طرف راشد علي الجسمي

» شعر عن المعلم
الإثنين 03 فبراير 2014, 6:36 pm من طرف راشد علي الجسمي

» اخر رجل يدخل الجنة
الأحد 02 فبراير 2014, 5:11 pm من طرف راشد علي الجسمي

» من معجزات الله في القران
الأحد 02 فبراير 2014, 5:09 pm من طرف راشد علي الجسمي

» تعلم لقراءة القران بالتجويد
الخميس 30 يناير 2014, 6:46 pm من طرف راشد علي الجسمي

» القران الكريم
الخميس 30 يناير 2014, 6:40 pm من طرف راشد علي الجسمي

» اقتراح
السبت 25 يناير 2014, 3:25 pm من طرف سعيد (امير فلسطين )هاني

» مراحل تطور التعليم في الامارات
السبت 25 يناير 2014, 3:24 pm من طرف سعيد (امير فلسطين )هاني

» تعبير يوم الخميس23/1/2014 عن العمل
السبت 25 يناير 2014, 12:49 pm من طرف سعيد (امير فلسطين )هاني

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 40 بتاريخ الإثنين 01 أكتوبر 2012, 7:10 pm

شاطر | 
 

 لافتات على الطريق إلى مكة - الجزء الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبوبكر سليمان



عدد المساهمات : 128
تاريخ التسجيل : 20/03/2011
العمر : 30
الموقع : عجمان النعيمية

مُساهمةموضوع: لافتات على الطريق إلى مكة - الجزء الثاني   الأربعاء 19 أكتوبر 2011, 6:49 pm

لافتة: مشهد العبودية:
إن أحد معاني الإسلام الاستسلام لأمر الله تعالى فالمؤمن الصادق يرى نفسه عبدا لربه عز وجل، لا يملك إلا أن يصدر عن أمر سيده ينتظر التكليف "افعل أو لا تفعل" ظهرت الحكمة له من وراء ذلك أم لم تظهر {وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلالا مُّبِينًا} [الأحزاب: 36]، {قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ} [الأنعام: 162]، والمتأمل في مناسك الحج وأفعاله يظهر له بوضوح مشهد العبودية، فالحاج هنا يحرم، وهنا يصلي، وهنا يطوف، يقوم في هذا المقام وينزل بذلك، ويبيت بتلك البقعة، حجر يطوف به "وهو الكعبة"، وآخر يقبله "وهو الحجر الأسود"، وثالث يرميه "وهي الجمرات"، عبودية واستسلام لأمر الملك العلاّم، وأشرف مقام يقومه الإنسان مقام العبودية {سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ} [الإسراء: 1]، فلم يُزكى نبينا في هذا الموضع بأفضل من وصفه بالعبد لله تعالى.

ومــما زادني شــرفا وتيـهـا *** وكدت بأخمصي أطأ الثُريا
دخولي تحت قولك يا عبادي *** وأن صيرت أحـمد لي نبيا

لافتة أخيرة: رسالة إلى من لم يحج هذا العام
انو، اخلص، اعزم، ثق بربك وتوكل عليه، وكن على يقين برحمة ربك، تؤجر بإذن الله تعالى.

قال صلى الله عليه وسلم: «إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى» [متفق عليه]، وقال أيضا عليه الصلاة والسلام: «إن بالمدينة أقواما ما سرتم مسيرا ولا قطعتم واديا إلا كانوا معكم قالوا يا رسول الله وهم بالمدينة؟ قال وهم بالمدينة حبسهم العذر» [رواه البخاري].

يا راحلين إلى البيت العتيق لقد *** سرتم جسوما وسرنا نحن أرواحا
إنا أقــمنا عـلى عـذر وقد رحتم *** ومن أقـام علـى عـذر كمـن راحــا

ثم دونك العشر الأول من ذي الحجة لا تمل من الاجتهاد فيها بطاعة الله؛ عسى الله أن يكتبنا جميعا من المقبولين.

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لافتات على الطريق إلى مكة - الجزء الثاني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تعلم لتبدع  :: المنتدى الثقافي :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: